سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

تسجيل دخول

سجل الآن

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit.Morbi adipiscing gravdio, sit amet suscipit risus ultrices eu.Fusce viverra neque at purus laoreet consequa.Vivamus vulputate posuere nisl quis consequat.

إليك أسباب البقع المنغولية عند الأطفال الرضع وطرق العلاج

إليك أسباب البقع المنغولية عند الأطفال الرضع وطرق العلاج

هل تتساءلين عن أسباب البقع المنغولية عند الاطفال الرضع وطرق العلاج؟ إليك كل المعلومات التي تحتاجينها في هذا المقال الذي نقدمه لك اليوم!

البقع المنغولية عند الأطفال الرضع هي ظاهرة جلدية قد تكون مصدر قلق لمعظم الأمهات اللواتي يتساءلن عن أسبابها وإن كانت خطيرة، لذلك نستعرض أسباب هذه البقع وعلاجها اليوم.

لماذا تظهر البقع المنغولية عند الرضع؟

البقع المنغولية هي عبارة عن تصبغات جلدية تظهر عند الأطفال منذ الولادة أو بعد فترة قصيرة منها. تكون هذه البقع مائلة للون الأزرق أو الأخضر أو الأسود وغالبًا ما تظهر في أسفل الظهر أو الأرداف وأحيانًا بين الكتفين.

أما السبب وراء هذه البقع هو بقاء بعض الخلايا الصباغية (الميلانية) في أدمة الجلد، وهي حالة خلقية لا تشير إلى وجود أي مشاكل صحية ولا تحتاج إلى علاج.

مصدر الصورة: Freepik

كيف يتم علاج البقع المنغولية؟

في الواقع، لا تحتاج البقع المنغولية إلى علاج، إذ إنها ليست من الأمراض الجلدية التي تصيب الرضيع ولا تسبب أي مشاكل صحية له كما ولا تزيد من احتمال الإصابة بالسرطان ولا تسبب أي تشوهات جلدية.

وفي الوقت الذي بات فيه الكثيرون يلجؤون إل للعلاج بالليزر لإزالة الجلدية بشكل عام، إلا أنّ هذا الإجراء لا ينطبق على البقع المنغولية بحيث أنها تختفي من تلقاء نفسها مع التقدم في العمر.

وأخيرًا، البقع المنغولية عند الاطفال هي حالة طبيعية وشائعة بين الأطفال الرضع ولا تدعو إلى القلق. وتبدأ بالتلاشي قبل عمر السنتين وعادة ما تختفي كليًا عند عمر الخمس سنوات دون الحاجة إلى أي تدخل طبي لذلك اطمئني عزيزتي إن وجدت بقع منغولية عند طفلك لأنها ليست خطيرة البتة! والآن، اكتشفي اسباب بياض امعاء الجنين والعيوب الكروموزومية!

‎إضافة تعليق