سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

تسجيل دخول

سجل الآن

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit.Morbi adipiscing gravdio, sit amet suscipit risus ultrices eu.Fusce viverra neque at purus laoreet consequa.Vivamus vulputate posuere nisl quis consequat.

اسباب تساقط الشعر بعد الولادة وكيفيّة التخفيف منه

اسباب تساقط الشعر بعد الولادة وكيفيّة التخفيف منه

سنشكف لكِ عن اسباب تساقط الشعر بعد الولادة من خلال هذه المقالة الجديدة على موقعنا، والتي سنعرض لكِ من خلالها أبرز النصائح والتوجيهات التي يساعد اتّباعها على التخفيف من هذه المشكلة وتطبيق الطرق الصحيحة والأساسيّة للعناية بالشعر.

تعتبَر مرحلة ما بعد الولادة مرحلة حسّاسة تشهد النساء العديد من التغيّرات على مختلف الأصعدة، وذلك نتيجةً للتقلّبات التي حدثت في المرحلة التي سبقتها، وهي الحمل.

السبب الحقيقي وراء هذه المشكلة

تتعدّد اسباب تساقط الشعر بعد الولادة وتختلف بين امرأة وأخرى باختلاف الحال الصحيّة التي تتمتّع بها والعادات اليوميّة التي تمارسها ونصائح العناية بالعشر أثناء الحمل التي كانت تطبّقها، لذلك سنشكف لكِ في ما يلي عن أبرزها:

نصائح للتخلّص من تساقط الشعر بعد الولادة

التغيرات الهرمونية

تعدّ التغيرات الهرمونية من أبرز الأسباب لتساقط الشعر بعد الولادة، حيث يزداد مستوى هرمون الاستروجين، ممّا يحافظ على نمو الشعر، أمّا بعد الولادة، تتغير هذه المعدّلات، ممّا يؤدي إلى فقدان الشعر.

التغذية غير المتوازنة

يُعدّ نقص التغذية عاملًا مساهمًا في مشاكل تساقط الشعر، حيث يحتاج الجسم إلى عناصر كافية لدعم نموّه وصحته، لذا تأكدي من تناول وجبات متوازنة تحتوي الفيتامينات والمعادن الضرورية.

التوتّر والضغوط النفسية

قد تكون تجربة الأمهات لفترة الولادة ورعاية الطفل الرضيع مصحوبة بمستويات عالية من التوتر والضغوط النفسية، ممّا يمكن أن يؤدّي إلىتساقط الشعر، لذا ننوّه أنّ العناية بالصحة النفسية تعد أمرًا مهمًا للتخفيف من هذه الضغوط.

نقص الحديد

يمكن أن يكون نقص الحديد في الجسم سببًا آخر لتساقط الشعر، لذا تأكدي من إدراج الأطعمة الغنية بهذا العنصر في نظامك الغذائي أو استشيري الطبيب لتقديم المكملات إذا تطلّب الأمر.

استخدام المنتجات الكيميائية

قد يؤدي التعامل مع المنتجات والعلاجات الكيميائية خلال فترة الحمل أو بعدها إلى تساقط الشعر، لذا تجنبي استخدامها وابتعدي عن العلاجات غير الآمنة.

كيفيّة التخفيف من هذه المشكلة

بعدما أطلعناكِ على اسباب تساقط الشعر بعد الولادة سنقدّم لكِ أبرز النصائح والتوجيهات التي تساعد في التخلّص من هذه المشكلة، وتشمل:

الحصول على التغذية السليمة: تأكدي من تناول طعام غني بالمغذيات والفيتامينات المفيدة لصحة الشعر، مثل فيتامين A، C، وE، والحديد، والبروتين.

إدارة التوتر: تعلمي تقنيات التأمل والاسترخاء لتقليل مستويات التوتر والضغط النفسي.

تجنب المنتجات الكيميائية الضارة: تجنبي استخدام المنتجات الكيميائية القوية والعلاجات غير الآمنة للحفاظ على صحة الشعر.

تقديم الرعاية للشعر: دلّلي شعرك بتقديم العناية اللطيفة، وتجنبي التسريح القوي أو السحب الزائد.

المكملات الغذائية: في حال وجود نقص في العناصر الغذائية، يمكن للطبيب توصية بتناول مكملات غذائية معينة.

في الختام، نذكّرك بضرورة استشارة الطبيب المختصّ في حال المعاناة من هذه المشكلة من أجل الحصول على التشخيص والعلاج المناسبين،ومن الجدير بالذكر أنّنا سبق وأطلعناكِ على تأثير نمط الحياة والغذاء على شعرك بعد القص.

‎إضافة تعليق