سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

تسجيل دخول

سجل الآن

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit.Morbi adipiscing gravdio, sit amet suscipit risus ultrices eu.Fusce viverra neque at purus laoreet consequa.Vivamus vulputate posuere nisl quis consequat.

ما هي عوارض الرحم المقلوب وهل يؤثر على الحمل؟

ما هي عوارض الرحم المقلوب وهل يؤثر على الحمل؟

هل تتساءلين عن اعراض الرحم المقلوب وما إن كان يؤثر على الحمل؟ اليك في هذا المقال الإجابة عن سؤالك وكل المعلومات التي تحتاجينها عن هذا الموضوع!

الرحم المقلوب هو حالة يكون فيها رحم المرأة مائلًا للخلف باتجاه العمود الفقري بدلاً من الأمام نحو البطن. بشكل عام تعتبر هذه الحالة طبيعية ولا تشكل خطرًا على صحة المرأة، ولكن قد تثير تساؤلات لدى المتزوجات بشأن تأثيرها على الحمل والخصوبة.

علامات الرحم المقلوب

بشكل عام، لا يوجد عوارض محددة للرحم المقلوب، ولكن في بعض الحالات قد تعاني النساء من:

آلام في البطن أو أثناء الجماع

غزارة الحيض وآلام قوية عند الدورة الشهرية

صعوبات في استخدام السونار البطني خلال الحمل، مما قد يستدعي استخدام السونار المهبلي

الشعور بعدم راحة عند استخدام السدادات القطنية

الإصابة المتكررة بعدوى الجهاز البولي

مصدر الصورة: Freepik

هل يؤثر الرحم المقلوب على الحمل؟

بعدما تعرفت على عوارض الرحم المقلوب، قد تتساءلين إن كان يوثر الرحم المقلوب على الخصوبة. في الواقع، لا يؤثر الرحم المقلوب بشكل مباشر على الخصوبة ولا يمنع حدوث الحمل. ومع ذلك، قد ترتبط بعض حالات الرحم المقلوب بمشاكل في الخصوبة عند المرأة مثل بطانة الرحم المهاجرة أو الأورام الليفية الرحمية.

كيفية علاج هذه الحالة

في معظم الحالات، لا يتطلب الرحم المقلوب علاجًا، ولكن إذا كان يسبب عوارض مزعجة لا تستطيع المرأة تحمّلها أو التحكم بها، قد يطلب منك الطبيب:

القيام بتمارين لتقوية عضلات قاع الحوض.

في حالات نادرة، قد يتم النظر في الخيارات الجراحية

وأخيرًا، ها قد تعرفت على اعراض الرحم المقلوب، راجعي طبيبك إن كنت تختبرين عارضًا أو اثنين منها وهو بدوره سيصف لك العلاج المناسب. والآن،إليك وضعية السجود للحمل مثالية للرحم المقلوب!

‎إضافة تعليق