سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

تسجيل دخول

سجل الآن

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit.Morbi adipiscing gravdio, sit amet suscipit risus ultrices eu.Fusce viverra neque at purus laoreet consequa.Vivamus vulputate posuere nisl quis consequat.

نصائح تضمن علاج الإسهال عند الأطفال عمر سنة في المنزل

نصائح تضمن علاج الإسهال عند الأطفال عمر سنة في المنزل

سنكشف لكِ عن كيفيّة علاج الإسهال عند الأطفال عمر سنة في هذه المقالة الجديدة على موقعنا الرسميّ “عائلتي”، والتي سنقدّم لكِ من خلالها أهمّ النصائح والتوجيهات التي تساعد في حلّ هذه المشكلة التي تُعَدّ من بين المشاكل الهضمية الاكثر شيوعًا عند الرضع بأساليب منزليّة.

يُعتبَر الإسهال من أكثر المشاكل الصحيّة التي يواجهها الأطفال، لذلك عادةً ما تلجأ الأمّهات للتخلّص منها في المنزل باستخدام مكوّنات طبيعيّة بعيدًا عن التفاعلات الكيميائيّة الضارّة.

العلاجات المنزليّة الموصى بها

من أجل علاج الإسهال عند الأطفال عمر سنة في المنزل، لا بدّ من اتّباع بعض الخطوات الآمنة والموصى بها، لذلك سنقدّم لكِ أفضلها وأكثرها فعاليةً في ما يلي:

خطوات منزليّة للتخلّص من الإسهال عند الرضّع

الرضاعة الطبيعية

تحفيز الرضاعة الطبيعية: يحتوي الحليب الذي يفرز أثناء الرضاعة الطبيعية مواد غذائية ومضادات حيوية تدعم الهضم وتحارب الالتهابات، لذا يُنصح بتشجيع هذه العمليّة من أجل تجنّب مضاعفات هذه المشكلة الصحيّة.

تقليل مدة الرضاعة: في حال معاناة طفلك من الإسهال، يُفضل تقليل مدة الرضاعة وزيادة عدد المرات، وذلك لتجنب التفاقم والمساهمة في تجنب الجفاف. وهنا نشير إلى أنّنا سبق وأطلعناكِ على فوائد الرضاعة الطبيعيّة للأمّ والطفل.

السوائل الهامة

زيادة الحصول على السوائل: تعتبر زيادة الحصول على السوائل خطوةً أساسيّةً لمنع الجفاف، لذا قد يُنصَح في بعض الحالات بتقديم محلول الجفاف الفموي للطفل بهدف تعويض الفقدان المستمر للسوائل والمحافظة على ترطيب الجسم.

تجنب المشروبات المحلاة: يُنصح بتجنب إعطاء الرضَّع المشروبات المحلاة، حيث قد يزيد شربها من شدّة الإسهال،وعادةً ما يُفضّل استبدالها بالماء أو محلول الجفاف.

تقديم التغذية المناسبة

التخيفي من كميّة الطعام الصلب: يُعدّ تقديم كميّات قليلة من الأرز المهروس أو الموز خيارًا جيدًا لتهدئة المعدة وتقليل الإسهال، كما يفضّل تجنب إعطاء الأطعمة الصلبة الثقيلة.

تجنب بعض الأطعمة: يُفضل تجنّب إعطاء الرضع بعض الأطعمة الصلبة مثل اللحوم والمأكولات الحارّة، حيث قد تؤثّر على الهضم وتزيد من حدة الإسهال.

المراقبة الصحية

متابعة عمليّة التبول: تتطلب حال الإسهال متابعة دقيقة لأي علامات قد تدلّ على حدوث الجفاف، لذا يُنصح بمراقبة التبول وضمان استمرارية الترطيب الجيد.

التماس المشورة الطبية: في حال استمرار حالة الإسهال لفترة طويلة أو تفاقم العوارض، يُفضّل التواصل مع الطبيب للحصول على تقييم دقيق واستشارة طبية مباشرة. ومن الجدير بالذكر أنّنا سبق وقدّمنا لكِ نصائح تضمن علاج الالتهاب الفيروسي للاطفال في المنزل.

‎إضافة تعليق